أخبار لبنانية و سياحيةرياضةمتفرقات

لبنان يشد الرحال في كولومبو قبل استقبال الكوريتين الشهر المقبل

وطنية – يتطلع منتخب لبنان لكرة القدم، الى انتزاع النقاط الثلاث من مباراته ومضيفته سري لانكا غدا الثلاثاء 15 تشرين الأول في العاصمة كولومبو، في المرحلة الرابعة من مباريات المجوعة الثامنة من التصفيات الآسيوية المزدوجة المؤهلة لمونديال قطر 2022 وكأس آسيا في الصين 2023.

وسيرفع منتخب الأرز في حال فوزه رصيده الى ست نقاط، بعد تخطيه ضيفته تركمانستان في بيروت بصعوبة 2 – 1 في 10 الجاري، قبل خوضه مباراتين حساستين الشهر المقبل أمام الكوريتين على ملعب مدينة كميل شمعون الرياضية في بيروت: كوريا الجنوبية في 14 تشرين الثاني، وكوريا الشمالية في 19 منه، علما انه خسر أمام الأخيرة في بيونغ يانغ في افتتاح التصفيات في أيلول الماضي بإصابتين دون رد.

ولم يحظ المنتخب برضى الجماهير اللبنانية، التي أعتبرت انه كان محظوظا في تخطي تركمانستان برأسية لهلال الحلوة، وتسديدة بعيدة المدى لنادر مطر، مباشرة بعد تسجيل الضيوف إصابة التعادل بكرة رأسية في الشوط الثاني.

ووجهت انتقادات عدة الى المدير الفني الروماني ليفيو تشيبوتاريو، الذي لم يستقر بعد على تشكيلة ثابتة، ويستمر في المقابل في اختبار اللاعبين في مراكز معينة.
ولم تنل قراراته في حق استبعاد عدد من اللاعبين على خلفيات تعود الى المباراة الأولى استحسان الجمهور، الذي اعتبر ان المدرب يقوم بأمور ليست في وقتها.
فقد استبعد تشيبوتاريو المدافع خليل خميس، كونه لم يخض المباراة أمام كوريا الشمالية لارتباطه بمواعيد تتعلق بدراسته في الولايات المتحدة.

كذلك استبعد جوان العمري الذي تقدّم بكتاب استرحام بعد قراره عدم خوض المباراة الأولى. وأقفل الباب ايضا امام حسن شعيتو “موني” مطالباً إياه بتحسين مستواه الفني، قبل ان يستعين به لسد الثغرة التي خلفها ايقاف محمد حيدر مباراة واحدة لنيله بطاقتين صفراوين.

وسيفتقد منتخب الأرز المهاجم ربيع عطايا الذي تعرض لحادث سير أسفر عن تضميد ذراعه اليمنى، الا انه سافر مع البعثة الى كولومبو.

ويتطلع اللبنانيون الى تكرار ما فعله منتخبهم في 15 تشرين الثاني 2011 أمام كوريا الجنوبية، يوم فازوا عليها في بيروت 2 – 1، في المرحلة الثالثة من التصفيات المؤهلة لمونديال البرازيل، في سعيهم الى حجز بطاقة مؤهلة للدور الثاني الحاسم من تصفيات مونديال قطر الى جانب “محاربي التايغوك”.

================ ناجي شربل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق