الافطار السنوي لجمعية شمس بيروت وتكريم القنصل المصري في لبنان - Lobnan.org | موقع لبنان

الرئيسية » أخبار لبنانية و سياحية » الافطار السنوي لجمعية شمس بيروت وتكريم القنصل المصري في لبنان

الافطار السنوي لجمعية شمس بيروت وتكريم القنصل المصري في لبنان

وطنية – رعى وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق الافطار السنوي ل” جمعية شمس بيروت” في مطعم غراد كافي – الروشة، تخلله تكريم القنصل العام لجمهورية مصر العربية في لبنان شريف البحراوي، في حضور ممثل مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان القاضي الشرعي خلدون عريمط، رئيس التحرير في جريدة اللواء الاستاذ صلاح سلام وحشد كبير من الفاعليات السياسية، العسكرية، الدبلوماسية، الاعلامية والنقابية.

بداية، تحدث رئيس “الجمعية” احمد خالد الظاظا فرحب بالوزير المشنوق وبممثل مفتي الجمهورية والقنصل البحراوي، وقال: “أهلا وسهلا بكم في بيروت العروبة التي دفعت ثمن الصمود ولم تقدم فاتورتها لأحد لاسترجاع ما فقدته من فلذات الأكباد والخسائر المادية الجسيمة. أهلا وسهلا بكم في بيروت أيقونة النهوض وام الاعتدال. بيروت التي قامت من تحت الركام وفتحت قلبها للجميع وحملت هم الجميع حتى صارت تختزن كما كبيرا من كل انواع المشاكل التي غيرت وجهها التراثي والحضاري والجمالي حتى الديموغرافي حتى اصبحت تهدد بان تطيح بمبادئ العدالة الاجتماعية والانماء المناطقي المتوازن والمساواة بين المواطنين”.

اضاف :”الازمات تتوالى، من ازمة المياه، لازمة الكهرباء، فأزمة السير الى أزمات النفايات، فالتفت حول عنقها كل حبال الحاسدين واهمال القيمين ومعاول الغاصبين حتى تجردت من حقوقها، فقمنا وقامت تطالب باستعادة حقها في وظائف الدولة، ولتستعيد نصيبها في قوى الامن ووزارة العدل بعد المناقلات ونصيبها في كتاب العدل وبلديتها والكثير الكثير من حقوقها المغتصبة والغبن الذي وقع عليها في شتى المرافق والادارات التي سلبت منها”.

وختم: “نسأل الله تعالى أن يهل علينا رمضان في العام المقبل وقد من علينا بنواب من لحم مدينتنا ومن دمها، أحلامها في عيونهم وهمها همهم، وأن يبعد عنا وعنها المتسلقين والغافلين عن صناعة القرار”.

القاضي عريمط

والقى القاضي عريمط كلمة استهلها بنقل تحيات المفتي دريان للحضور، ثم رحب بالقنصل البحراوي. وقال: “اللقاء مع ابناء الطريق الجديدة هو لقاء مع الذات والاصالة الوطنية والقومية والعروبة..انتم من صنعتم المقاومة وعلمتم كيف تكون المقاومة عندما تصديتم للغزو الاسرائيلي العام 1982…فبيروت تصمد وتصبر لكن لا تهزم..بيروت التي وقفت مع الرئيس الشهيد رفيق الحريري ومع جميع المناضلين من ابنائها لا تلحق بمحور اجنبي او فارسي ولا تنفصل عن محيطها العربي والوطني.

القنصل البحراوي

والقى القنصل البحراوي كلمة مقتضبة شكر فيها جمعية شمس بيروت على تكريمه. وقال: “ان الزعيم جمال عبد الناصر كان دائما يهتم باهل بيروت ومن اجل ذلك انشأ جامعة بيروت العربية في الطريق الجديدة لتوفير افضل خدمات تعليمية لابناء بيروت..وفي العام 2006 انشأنا مستشفى مصريا لاهل بيروت ما يزال حتى الان يقدم الخدمات الطبية والصحية ونصر على استمراره بتقديم خدماته وما زلنا بمساعدة الرئيس سعد الحريري والوزير المشنوق نسعى لاستمراره في تقديم خدماته في الطريق الجديدة.

الوزير المشنوق

والقى الوزير المشنوق كلمة نوه فيها بمحبة القنصل البحراوي للبنان. واشاد بالدور المصري الفاعل في لبنان خصوصا والدول العربية عموما، مؤكدا “ان احدا لا يمكنه الغاء دور مصر في لبنان والعالم العربي”.

وختاما، سلم الوزير المشنوق والظاظا القنصل البحراوي هدية تذكارية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Online Casinos